الإثنين , 25 سبتمبر 2017


أخبار عاجلة
الرئيسية » الصحة النفسية » القلق » اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

ما هو اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطرابات الهلع

الناس الذين لديهم اضطراب الهلع، المعروف أيضا باسم نوبات القلق، نوبات مفاجئة من الخوف الشديد وساحق أن أمرا سيئا على وشك الحدوث. أجسادهم تتفاعل كما لو كانوا في حالة مهددة للحياة. هذه الهجمات تأتي دون سابق إنذار وغالبا ما تضرب عندما يكون الشخص في وضع غير مهددة.

وهناك حوالي 6 ملايين بالغ يعانون من اضطراب الهلع. يمكن لأي شخص أن تطوير هذا الاضطراب. ومع ذلك، هو أكثر شيوعا في النساء منه في الرجال.

الأعراض عادة ما تظهر أولا في حوالي سن ال 25.

رهاب الخلاء

وعادة ما ينطوي الخوف من الأماكن على خوف من الوقوع في مكان لا يكون فيه الهروب سهلا، أو قد يكون محرجا. هذا يتضمن:

  • المراكز
  • الطائرات
  • القطارات
  • المسارح

قد تبدأ في تجنب الأماكن والمواقف التي كان لديك بها نوبات الذعر من قبل، خوفا من أن يحدث مرة أخرى. هذا الخوف يمكن أن يقيدكم من السفر بحرية أو حتى مغادرة منزلك.

أعراض اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطراب الهلع

أعراض اضطراب الهلع غالبا ما تشعر الأقوى في أول 10 إلى 20 دقيقة. ومع ذلك، يمكن أن تستمر بعض الأعراض لمدة ساعة أو أكثر. جسمك يتفاعل كما لو كنت حقا في خطر عندما كنت تعاني من نوبة الهلع. تسارع بدقات قلبك، ويمكنك أن تشعر أن قلبك سيخرج في صدرك. كذالك عرق والشعور ، بالدوار، والغثيان أو عدم راحة المعدة.

قد تصبح قليل التنفس، وقد تشعر كما لو كنت ستختنق. قد يكون لديك شعور من عدم الواقعية ورغبة قوية للهروب. قد تخشى أنك تعاني من أزمة قلبية، أو أنك سوف تفقد السيطرة على جسمك، أو حتى يموت.

سيكون لديك على الأقل أربعة من الأعراض التالية عندما تعاني من نوبات الهلع او الفزع:

  • مشاعر بالخطر
  • تحتاج إلى الفرار
  • خفقان القلب
  • التعرق أو قشعريرة
  • الرجفة أو وخز
  • ضيق في التنفس
  • الاختناق
  • ألم في الصدر
  • الغثيان أو عدم راحة المعدة
  • الدوخة
  • شعور بعدم واقعية
  • الخوف من أن تفقد عقلك
  • الخوف من فقدان السيطرة أو الموت

رهاب الخلاء

وعادة ما ينطوي الخوف من الأماكن على خوف من الأماكن التي يصعب تركها أو صعب العثور على المساعدة فيها إذا حدثت نوبات الذعر. وهذا يشمل الحشود والجسور، أو أماكن مثل الطائرات والقطارات، أو مراكز التسوق.

وتشمل الأعراض الأخرى للرهاب رهاب الخلاء ما يلي:

  • الخوف من الخلوة
  • الخوف من فقدان السيطرة في الأماكن العامة
  • الشعور بالانفصال عن الآخرين
  • الشعور بالعجز
  • الشعور بأن جسمك أو البيئة ليست حقيقية
  • نادرا ما يغادر المنزل

اسباب اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

الوراثة (الجينات)

السبب المحدد لنوبات الهلع غير معروف. ومع ذلك، تشير بعض الأدلة إلى أنه قد يكون هناك جانب وراثي ينطوي.بعض المصابين بمرض الاضطراب لا تملك غيرهم من أفراد الأسرة المصابين بهذا الاضطراب، ولكن الكثير يمكنهم القيام به.

الإجهاد والضغط العصبي

الإجهاد قد يلعب أيضا دورا في جلب هذا الاضطراب. كثير من الناس أول تجربة لهم بهذا الاضطراب حصلت بينما تمر فترات ضاغطة بشكل مكثف. ويمكن أن يشمل ذلك:

  • وفاة أحد أفراد أسرته
  • الطلاق
  • فقدان الوظيفة
  • ظرف آخر يتسبب في تعطيل حياتك الطبيعية

تطور النوبات

نوبات الهلع تميل إلى أن تأتي مع أي تحذير. ومع حدوث المزيد من الهجمات، يميل الشخص إلى تجنب المواقف التي يعتبرها محفزات محتملة. سيشعر الشخص المصاب باضطراب الهلع بالقلق إذا كانوا يعتقدون أنهم في حالة قد تسبب نوبات بالذعراو اضطراب الهلع .

تشخيص اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

أعراض اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء يمكن أن تكون مشابهة لتلك التي من ظروف أخرى. لذلك، التشخيص الصحيح للاضطراب الهلع يمكن أن يستغرق وقتا. الخطوة الأولى هي زيارة الطبيب. وسيقومون بإجراء تقييم بدني ونفسي شامل لاستبعاد الحالات الأخرى التي لها بعض الأعراض نفسها لاضطرابات الهلع. ويمكن أن تشمل هذه الامور ما يلي:

  • مشكلة بالقلب
  • خلل بالهرمون
  • تعاطي المخدرات

ويوضح "مايو كلينيك" أنه ليس لدى كل من لديه نوبات هي نوبات اضطرابات الهلع. وفقا للدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM)، يجب أن تستوفي ثلاثة معايير لتشخيص اضطراب الهلع:

  • تكون نوبات الهلع غير متوقعة
  • تكون قد قضيت شهر على الأقل لامور مثيرة للقلق عن وجود هجوم او ذعر
  • لا تحدث نوبات الذعر بسبب الكحول أو المخدرات أو مرض آخر أو اضطراب نفسي آخر

و للدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية له معيارين لتشخيص رهاب الخلاء:

  • الخوف من أن يكون في الأماكن التي سيكون من الصعب الخروج منها أو محرجة  إذا كان لديك نوبات هلع
  • تجنب الأماكن أو الحالات التي تخشى أن يكون لديك هلع، أو تعاني من ضيق كبير في مثل هذه الأماكن
  • كن صادقا تماما مع طبيبك حول الأعراض الخاصة بك للحصول على تشخيص دقيق.

علاج اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء

اضطراب الهلع هو مرض حقيقي يتطلب العلاج. معظم خطط العلاج هي مزيج من الأدوية المضادة للاكتئاب والعلاج النفسي مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT). ومع ذلك، قد يعاملك طبيبك بالدواء أو العلاج السلوكي وحدها. معظم الناس قادرون على إدارة بنجاح نوبات الهلع مع العلاج.

العلاج

هناك نوعان من العلاج النفسي شائعان لعلاج اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء.

العلاج السلوكي المعرفي (CBT)

سوف تتعلم عن رهاب الخلاء واضطراب الهلع في العلاج السلوكي المعرفي (CBT). يركز هذا العلاج على تحديد وفهم نوبات الذعر الخاصة بك، ثم تعلم كيفية تغيير أنماط الفكر والسلوك.

العلاج السلوكي المعرفي ، عليك عادة:

  • يطلب منك أن تفعل بعض القراءة على حالتك
  • الاحتفاظ بسجلات بين المواعيد
  • إكمال بعض المهام

علاج الانكشاف والعرض هو شكل من أشكال السلوكي المعرفي التي تساعدك على تقليل ردودكم على الخوف والقلق. كما يوحي الاسم، النكشاف السلوكي المعرفي تدريجيا للحالات التي تسبب الخوف. سوف تتعلم لتصبح أقل حساسية لهذه الحالات مع مرور الوقت، مع مساعدة ودعم المعالج الخاص بك.

الأدوية

تستخدم أربعة أنواع من الأدوية عادة لعلاج اضطراب الهلع مع رهاب الخلاء.

مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)

SSRIs هي نوع من مضادات الاكتئاب. وعادة ما يكون الخيار الأول من الأدوية لعلاج اضطراب الهلع. وتشمل SSRIs الشائعة:

فلوكستين (بروزاك) - fluoxetine (Prozac)
باروكسيتين (باكسيل) - paroxetine (Paxil)
سيرترالين (زولوفت) - sertraline (Zoloft)

مثبطات امتصاص السيروتونين-نوربينفرين (SNRIs)

SNRIs هي فئة أخرى من مضادات الاكتئاب وتعتبر فعالة كما SSRIs في علاج اضطرابات القلق. هذه تميل إلى أن يكون لها آثار جانبية أكثر من SSRIs . وتشمل الآثار الجانبية:

البنزوديازيبينات (Benzodiazepines)

البنزوديازيبينات هي الأدوية التي تعزز الاسترخاء والحد من الأعراض الجسدية للقلق. وغالبا ما تستخدم في غرفة الطوارئ لوقف اضطراب الهلع.

مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (Tricyclic)

هذه فعالة في علاج القلق ولكن يمكن أن يسبب آثار جانبية كبيرة، مثل:

  • رؤية غير واضحة
  • الإمساك
  • احتباس البول
  • انخفاض مفاجئ في ضغط الدم

تأخذ هذه الأدوية تماما كما هو مقرر. لا تغير الجرعة أو تتوقف عن تناول أي من هذه الأدوية دون استشارة الطبيب أولا.

قد يستغرق بضع محاولات للحصول على الدواء الذي هو بالضبط حق لك. سيساعدك طبيبك على القيام بذلك.

تأكد من إخبار طبيبك عن أي آثار جانبية تواجهها حتى يتمكنوا من إجراء التعديلات اللازمة. لا تتوقف عن تناول الدواء دون التحدث إلى طبيبك. وهذا يمكن أن يسبب مخاطر صحية أخرى.

التعامل مع حالتك

قد يكون من الصعب العيش مع حالة مزمنة. تحدث مع طبيبك حول مجموعات الدعم في منطقتك. يجد العديد من الناس مجموعات الدعم مفيدة لأنها تتيح لهم التواصل مع الأشخاص الذين لديهم نفس الحالة التي يتمتعون بها.

قد يستغرق الأمر بعض الوقت للعثور على المعالج أو مجموعة الدعم أو جرعة الدواء التي تساعدك على إدارة الأعراض. التحلي بالصبر والعمل مع طبيبك لجعل خطة العلاج التي تعمل بشكل أفضل بالنسبة لك.

 

شاهد أيضاً

العلاجات البديلة لاضطرابات القلق

العلاجات البديلة لاضطرابات القلق إذا كنت تعاني من القلق أو اضطراب قلق، قد تحتاج إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.