الخميس , 22 يونيو 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية » الصحة العامة » صحة المرأة » المخاطر الصحية للمرأة وطرق الوقاية

المخاطر الصحية للمرأة وطرق الوقاية

المخاطر الصحية للمرأة وطرق الوقاية

المخاطر الصحية للمرأة

التهديدات الرئيسية لصحة المرأة

لا يمكن تجنب بعض الأمراض. ومع ذلك، هناك أشياء يمكن لجميع النساء القيام به لتحسين صحتهم. ومن شأن اتخاذ خيارات صحية أن يساعد على منع أو تأخير العديد من الأمراض المزمنة الشائعة التي تظهر لدى النساء. وتشمل التهديدات الرئيسية لصحة المرأة ما يلي:

  • مرض القلب
  • السرطان
  • السكتة الدماغية
  • أمراض الجهاز التنفسي السفلي المزمنة، مثل التهاب الشعب الهوائية
  • داء السكري
  • مرض الزهايمر

يمكنك الاختيار لتحسين صحتك. يتم سرد عشر طرق للعيش حياة أطول وأكثر صحة أدناه.

ترك التدخين

التدخين يزيد بشكل كبير من خطر:

  • مرض القلب
  • السرطان
  • السكتة الدماغية

كما أنها مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بأمراض الزهايمر وأمراض الجهاز التنفسي السفلي.

إذا كنت تدخن، تحدث مع طبيبك حول الحصول على مساعدة للإقلاع عن التدخين. ليس كافي للتخفيف فقط. حتى التدخين الخفيف يمكن أن لا يزال يضر صحتك.

التدخين السلبي هو أيضا خطير. إذا كنت تعيش أو تعمل مع المدخنين، حاول مساعدتهم على الإقلاع عن التدخين. إذا كنت لا تستطيع، تجد وسيلة لتقليل التعرض لدخانهم.

تناول الطعام الصحي

النظام الغذائي الصحيح يمكن أن تحسن كثيرا الصحة على المدى الطويل. نظام غذائي عالي في الدهون والصوديوم والسكر يمكن أن يزيد من نسبة الكولسترول ويؤثر على ضغط الدم. وهذا يمكن أن يزيد من خطر حدوث مشاكل مثل النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

أمراض القلب والأوعية الدموية ليست الوحيدة التي تتأثر النظام الغذائي. قد يؤدي تناول نظام غذائي صحي أيضا إلى تقليل خطر الإصابة بالسرطان والسكري. اتباع نظام غذائي صحي هو واحد غني في:

  • الفواكه
  • خضروات
  • كل الحبوب

النشاط البدني المنتظم

النشاط البدني المنتظم مهم للحفاظ على صحتك. هذا لا يعني لديك لمحاولة تشغيل الماراثون. ثلاثون دقيقة من التمرينات المعتدلة الشدة، أربعة أيام على الأقل في الأسبوع، تكفي للمساعدة في إبقاء جسمك شعورا قويا.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أن تقلل من خطر عدد من الشروط بما في ذلك:

  • البدانة
  • الدهون العالية
  • مرض القلب
  • داء السكري من النوع 2

كما يساعد التمرين على تجنب الاكتئاب. قد لا تكون متحمسا لبدء، ولكن سوف تشعر أنك أفضل عند الانتهاء.

تقليل مصادر الإجهاد

الإجهاد العرضي أمر لا مفر منه. الإجهاد المزمن يمكن أن يسبب خسائر كبيرة على جسمك. الإجهاد ليس مجرد ظاهرة ذهنية. فإنه يخلق التغيرات الجسدية في جسمك.

الإجهاد يرفع الهرمونات الكورتيزون والأدرينالين. هذه الهرمونات يمكن أن تؤثر على معدل ضربات القلب. ويمكن أيضا رفع ضغط الدم وسكر الدم. الإجهاد المزمن يزيد من خطر:

  • مرض القلب
  • كآبة
  • البدانة
  • مشاكل النوم
  • مشاكل بشرة
  • مشاكل في المعدة
  • صعوبات في الذاكرة

إذا لم تتمكن من التخلص من مصادر التوتر، والبحث عن طرق أفضل لإدارة ذلك. ابحث عن الدعم من عائلتك وأصدقائك.

تجنب الإفراط في استخدام الكحول

الشرب المعتدل ربما لن تضر صحتك. يعتقد بعض العلماء كأس من النبيذ يوميا قد تكون جيدة لقلبك وغيرها من الأجهزة. ومع ذلك، أكثر ليس أفضل. وقد ارتبط الاستهلاك المفرط للكحول بما يلي:

  • التهاب البنكرياس
  • بعض أنواع السرطان
  • تلف القلب
  • السكتة الدماغية
  • مرض الكبد
  • إصابة عرضية
  • الانتحار

ممارسة الجنس الآمن

حياة جنسية صحية مهمة لكلا حياتك البدنية والعاطفية الرفاه. ومع ذلك، فمن المهم اتخاذ خيارات ذكية حول الجنس. وبعبارة أخرى، فإن الصحة هي بنفس القدر من الأهمية مثل الحياة الجنسية. الأمراض المنقولة جنسيا يمكن أن يكون لها آثار صحية مدى الحياة.

ممارسة الجنس الآمن يمكن أن تساعد على الحد من خطر التعاقد على الأمراض المنقولة جنسيا. ومع ذلك، الجنس الآمن ليست مثالية، حتى لو كنت دائما استخدامه المهبل، عن طريق الفم، والشرج الجنس. من المهم أن يتم فحصها بانتظام للأمراض المنقولة جنسيا.

قد تتسبب الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي البكتيرية مثل الكلاميديا ​​في علاج مشاكل صحية خطيرة مثل العقم. العدوى مع فيروس الورم الحليمي البشري يضعك في خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم وغيرها من أنواع السرطان. الهربس يمكن أن يكون مؤلما، ويزيد من خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

تقليل التعرض لأشعة الشمس

الاستلقاء في الشمس قد يكون شعور جيد. ومع ذلك، الكثير من التعرض لأشعة الشمس هو سيء لصحتك.

إذا كنت تريد قضاء بعض الوقت في الشمس، ارتد ملابس واقية أو واقية من الشمس. التعرض غير المحمي لأشعة الشمس أو أسرة الدباغة يزيد من فرص الإصابة بسرطان الجلد.

تجنب زيادة الوزن الزائد

البدانة هي عامل خطر لكثير من الأسباب الرئيسية للوفاة، بما في ذلك:

  • مرض القلب
  • سرطان
  • السكتة الدماغية
  • داء السكري
  • مرض الكلية

الحفاظ على وزن صحي هو أحد الطرق للحد من خطر تطوير هذه الامور.

إدارة الأمراض المزمنة

إذا كان لديك أمراض مزمنة، مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم، فمن المهم للحفاظ عليها تحت السيطرة. الناس الذين يعانون من مرض السكري الذين يديرون السكر في الدم أكثر صحة من أولئك الذين يعانون من مستويات السكر في الدم غير المنظم. لديهم أقل تلف الأعصاب والمشاكل النظامية الأخرى. النساء اللواتي يديرن الكولسترول وضغط الدم أقل عرضة للموت من النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

إدارة مرضك المزمن ليس فقط حول المساعدة في السيطرة على الأعراض الخاصة بك. الأمر يتعلق بتحسين صحتك بشكل عام.

استمع إلى طبيبك

يوفر الطب الحديث أدوات وفهم للحفاظ على صحة جيدة. ومع ذلك، لا تعمل خطط العلاج إذا كنت لا تتبع التعليمات. عندما يعالجك طبيبك في حالة ما، من المهم استخدام أي علاج كما تقال لك. إذا لم تقم بذلك، فسوف تزيد من خطر حدوث مضاعفات. قد ترتفع أيضا فرص جعل الوضع أسوأ.

إذا كنت تعطى المضادات الحيوية، فمن المهم أن تأخذ وصفة طبية كاملة. الاستمرار حتى لو كنت تشعر على نحو أفضل قبل أن تختفي حبوب منع الحمل. إذا لم تقم بذلك، هناك خطر خلق مقاومة المضادات الحيوية. إذا عدت عدوى مقاومة، قد يكون من الصعب أو المستحيل لعلاج.

بعض الامور تتطلب وجبات غذائية محددة لمساعدة جسمك على التعامل بشكل طبيعي. التمسك بمثل هذه الخطة يساعدك على البقاء في صحة جيدة. ويمكن أيضا أن تجعل أي علاج طبي أكثر نجاحا.

شاهد أيضاً

علاج عدوى الخميرة المهبلية ونصائح الوقاية

علاج عدوى الخميرة المهبلية ونصائح الوقاية عدوى الخميرة المهبلية غير مريحة، مما يسبب الحكة، تهيج، …