الإثنين , 25 سبتمبر 2017


أخبار عاجلة
الرئيسية » الصحة العامة » الجنس صحي » علاج سرعة القذف والأسباب

علاج سرعة القذف والأسباب

علاج سرعة القذف والأسباب

ما هي سرعة القذف

سرعة القذف هي القذف غير المنضبط إما قبل أو بعد فترة وجيزة من الاختراق الجنسي. يحدث ذلك مع الحد الأدنى من التحفيز الجنسي وقبل أن يرغب الشخص. وقد يؤدي ذلك إلى ممارسة الجنس غير المرضي لكلا الشريكين. وهذا يمكن أن يزيد من القلق التي قد تضيف إلى المشكلة.

هو واحد من أكثر أشكال العجز الجنسي للذكور شيوعا. وربما كان ذلك قد أثر على كل رجل في مرحلة ما من حياته.

ما الذي يسبب سرعة القذف

معظم حالات سرعة القذف ليس لديها سبب واضح. مع الخبرة الجنسية والعمر، وغالبا ما يتعلم الرجال تأخير النشوة الجنسية. قد تحدث سرعة القذف مع شريك جديد. قد يحدث فقط في بعض المواقف الجنسية أو إذا كان هناك وقتا طويلا منذ آخر قذف. العوامل النفسية مثل القلق،أو الاكتئاب يمكن أيضا أن يسبب ذلك. في بعض الحالات، قد تكون ذات صلة بقضية طبية مثل مشاكل هرمونية، او إصابة، أو تأثير جانبي لبعض الأدوية.

ما هي أعراض سرعة القذف

الأعراض الرئيسية هي القذف غير المنضبط إما قبل أو بعد وقت قصير من بدء الجماع. القذف يحدث قبل ان يرغب الشخص في ذلك، مع الحد الأدنى من التحفيز الجنسي.

كيف يتم تشخيص سرعة القذف

سوف يناقش طبيبك تاريخك الطبي والجنسي معك. سيقوم بإجراء فحص بدني دقيق. قد يرغب طبيبك في التحدث مع شريك حياتك أيضا. سرعة القذف يمكن أن يكون لها أسباب كثيرة. لذلك قد يطلب طبيبك الفحوصات المخبرية لاستبعاد أي مشكلة طبية أخرى.

كيف يتم علاج سرعة القذف

في كثير من الحالات سرعة القذف يمكن ان تتحسن للأفضل من تلقاء نفسها مع مرور الوقت. قد لا تكون هناك حاجة علاج سرعة القذف. ممارسة تقنيات الاسترخاء أو باستخدام طرق الهاء قد تساعدك على تأخير القذف. بالنسبة لبعض الرجال، وقف أو تخفيف استخدام الكحول أو التبغ قد يحسن كيفة السيطرة على القذف.

ممارسة بعض التقنيات

قد يوصي طبيبك بأن تقوم أنت وشريك حياتك بممارسة بعض التقنيات للمساعدة على علاج سرعة القذف. على سبيل المثال، قد تتعلم التحديد والتحكم في الأحاسيس التي تؤدي إلى القذف. وقد تتعلم التواصل مع شريك حياتك لإبطاء أو إيقاف التحفيز. يمكنك محاولة استخدام الواقي الذكري للحد من الإحساس إلى القضيب. أو يمكنك محاولة وضع مختلف (مثل الاستلقاء على ظهرك) أثناء الجماع. الاستشارة أو العلاج السلوكي قد يساعد على تقليل القلق المتعلقة بسرعة القذف.

الأدوية

أحيانا تستخدم الأدوية المضادة للاكتئاب في علاج سرعة القذف. وتشمل هذه الأدوية مثل كلوميبرامين (أنافرانيل) - Clomipramine (Anafranil) و باروكسيتين (باكسيل) - Paroxetine (Paxil). وهي تستخدم لتثبيط النشوة، مما يساعد على تأخير القذف. ترامادول  (Tramadol) هو الدواء الذي تم استخدامه لسنوات عديدة للسيطرة على الألم. ويمكن استخدامه لتأخير القذف.

الكريمات

هناك أيضا الكريمات، والمواد الهلامية، والرذاذ التي يمكن استخدامها في علاج سرعة القذف عن طريق الحد من الإحساس. يتم تطبيق هذه الأدوية على القضيب قبل ممارسة الجنس. وتشمل ليدوكائين (Lidocaine) و ليدوكائين-بريلوكائين. ولكن بعض هذه الأدوية يمكن أن تؤثر أيضا على شريك الرجل بالجنس عن طريق الحد من الإحساس للشريك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.