الثلاثاء , 22 أغسطس 2017


أخبار عاجلة
الرئيسية » الصحة العامة » صحة الأسنان والفم » نصائح لمنع المشاكل الصحية عن طريق الفم

نصائح لمنع المشاكل الصحية عن طريق الفم

نصائح لمنع المشاكل الصحية عن طريق الفم

نصائح لمنع المشاكل الصحية عن طريق الفم

منع مشاكل صحية عن طريق الفم

يمكن نظافة الفم الجيدة تساعد على حماية أكثر من مجرد أسنانك. الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحة الفم قد يكون أيضا:

  • قضايا احترام الذات
  • صعوبة في العثور على وظيفة
  • صعوبة المشاركة والأداء الجيد في المدرسة
  • عدم الراحة عن طريق الفم
  • مشاكل الكلام
  • سوء التغذية
  • مشاكل البلع

العدوى المهملة أو سرطان الفم غير المعالجة يمكن أن تكون قاتلة.

هناك بعض الطرق العالمية للحفاظ على صحة الأسنان الخاصة بك، مثل زيارة طبيب الأسنان بانتظام وتنظيف بانتظام وخيط أسنانك. على الرغم من ذلك، قد تحتاج بعض مجموعات الناس إلى اتخاذ احتياطات إضافية. استمر في القراءه لتتعلم المزيد.

الأطفال

تسوس الطفولة المبكرة (ECC)، أو متلازمة زجاجة الإرضاع، هو نمط مميز من تسوس الأسنان. عندما يظهر لأول مرة، قد تلاحظ بقع بيضاء بالقرب من خط اللثة. وهذه البقع تتحول البني مع تقدم التسوس. العلاج المبكر مهم للحد من مستوى الانحطاط.

السكريات المتبقية على الأسنان يمكن أن يؤدي إلى تسوس الطفولة المبكرة ECC. قد تأتي هذه السكريات من الحليب أو العصير أو الأطعمة. وإليك بعض النصائح لمنع تسوس الطفولة المبكرة:

  • حصر زجاجة الرضاعة لأوقات الوجبات.
  • لا تضع زجاجة الرضعة لطفلك عند النوم . الحليب أو العصير الذي يبقى في الفم والأسنان يستحم في السكريات التي تتغذى البكتيريا.
  • قبل أن تنمو أسنان طفلك، اعتاد على العناية بفمه بانتظام عن طريق مسح اللثة مرتين يوميا باستخدام قطعة قماش ناعمة ومبلله، مثل منديل.
  • بعد أن طلوع أسنان طفلك، انتقل إلى استخدام فرشاة أسنان للطفل مبللة بالماء.
  • لا تستخدم معجون الأسنان حتى يصبح طفلك من العمر بما فيه الكفاية . إن ابتلاع معجون الأسنان أثناء تطور أسنانهم يمكن أن يسبب حالة تسمى التسمم بالفلور.
  • يجب فطم طفلك من زجاجة الرضاعة بعد سنة من العمر. وإدخال كوب سيبي أو غيرها من الاكواب الواقية من التسرب مع صمام.

النساء

النساء لديهن مخاوف أسنان مختلفة خلال مراحل الحياة المختلفة.

سنوات المراهقة

عندما تبدأ الشابة في الحيض، قد تكون فتراتها مصحوبة بقروح الفم أو تورم اللثة.

سن البلوغ المبكر

النساء في سن الإنجاب لديها سببا إضافيا لممارسة نظافة الفم جيدة. أمراض اللثة يزيد من خطر الولادة المبكرة مع انخفاض الوزن عند الولادة.

فترة الحمل

خلال فترة الحمل، يمكن لارتفاع هرمون البروجسترون والهرمونات الأخرى ان يخل توازن الجسم الطبيعي. هذا ويمكن أن يؤدي إلى التهاب اللثة، والقليل جدا أو الكثير من اللعاب، أو الحميدية، ورم مثل زوائد تنمو على اللثة تسمى الورم الحبيبي. القيء المتكرر الناجم عن غثيان الصباح يمكن أن يشجع تسوس الأسنان عن طريق إذابة مينا الأسنان. أفضل طريقة لمنع هذه المشاكل هي ممارسة نظافة الفم الجيدة. استشر طبيب الأسنان مع أي مشاكل طبية.

لا تتجاهلي مواعيد طبيب الأسنان أثناء الحمل. فمن الآمن للنساء الحوامل الحصول على رعاية الأسنان. فقط تأكد من اخبري لطبيب أسنانك بأنك حامل.

انقطاع الطمث وبعد انقطاع الطمث

عندما تصل النساء سن اليأس، ونقص هرمون الاستروجين يضعهم يصبح في خطر أمراض اللثة. كما أن لدى العديد منهم متلازمة حرق الفم (BMS). ويتميز هذا الاضطراب من قبل الإحساس بالوخز غير سارة المرتبطة أحيانا مع التغيرات في الذوق. يتم التعامل مع الحالة مع الكريمات الطبية أو مع الأدوية عن طريق الفم.

كبار السن

مع تقدم السن، يمكن أن تصبح أقل قدرة على المضغ بشكل فعال، وخاصة إذا كان لديك أسنان مفقودة أو طقم أسنان غير مناسب. قد تأخذ الأدوية التي تسبب جفاف الفم. يمكن أن تسبب هذه المشكلة صعوبة في البلع، مما قد يؤدي إلى سوء التغذية. وبالإضافة إلى ذلك، وجود جفاف الفم يمكن أن تسمح للبكتيريا للبناء، مما تسبب رائحة الفم الكريهة، وأمراض اللثة، والالتهابات.

الأشخاص المصابون بفيروس الإيدز

يتعرض الأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز للإصابة بالعدوى الانتهازية للتجويف الفموي.  رقعة بيضاء غامضة على اللسان تدعى الطلاوة المشعرة في بعض الأحيان مؤشرا مبكرا على الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز. وبالإضافة إلى ذلك، قد يصاب الأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز بتهابات فطرية أخرى في الفم، مثل داء النوسجات وداء الرشاشيات وداء المبيضات الفموي.

نصائح لصحة الفم جيدة

في حين أن بعض الناس قد تحتاج إلى إيلاء اهتمام إضافي على صحتهم عن طريق الفم، فانه يجب على الجميع ممارسة نظافة الفم الجيدة. في ما يلي بعض النصائح لمساعدتك على الوصول إلى صحة جيدة عن طريق الفم:

  • زيارة طبيب الأسنان مرة او مرتين في السنة للتنظيف والفحص.
  • استخدام فرشاة أسنانك مع معجون أسنان فلوريد ما لا يقل عن مرتين في اليوم الواحد.
  • استبدل فرشاة الأسنان أو رأس فرشاة الأسنان كل ثلاثة إلى أربعة أشهر.
  • الخيط مرة واحدة على الأقل يوميا.
  • فرشاة لسانك لإزالة البكتيريا وتنعش أنفاسك.
  • بعض الناس سوف تستفيد من علاجات الفلوريد وشطف الفم.

يجب عليك وضع جدول لزيارة إضافية لطبيب أسنانك إذا لاحظت أي مما يلي:

  • أحمرار، وتورم اللثة، أو تنزف اللثة
  • الحساسية الزايدة من الساخن أو البارد
  • صعوبة المضغ
  • رائحة الفم الكريهة المستمرة
  • فضفاض الأسنان الدائمة
  • استمرار وجع الأسنان
  • وجود خراج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *