الجمعة , 18 أغسطس 2017


أخبار عاجلة
الرئيسية » الأمراض الجلديه » مرض الذئبة » نظرة عن قرب لمرض الذئبة

نظرة عن قرب لمرض الذئبة

نظرة عن قرب لمرض الذئبة

نظرة عن قرب لمرض الذئبة

فهم مرض الذئبة

مرض الذئبة هو مرض المناعة الذاتية الذي يؤثر على أكثر من 1.5 مليون أمريكي، وفقا لمؤسسة لوبوس الأمريكية. عادة الجهاز المناعي يحمي الجسم ضد الغزاة مثل الفيروسات والبكتيريا. في حالة مرض مثل الذئبة، الجهاز المناعي يهاجم الجسم عن طريق الخطأ ويضر الأنسجة والأعضاء الصحية. الذئبة يمكن أن يسبب مشاكل في الكلى والجهاز العصبي والأوعية الدموية، والجلد.

أنواع مرض الذئبة

هناك أنواع مختلفة من الذئبة، كل منها يسبب أعراض مختلفة. الذئبة الحمامية الجهازية (SLE) هو النوع الأكثر شيوعا. وهو يؤثر على العديد من أجهزة الجسم المختلفة، بما في ذلك الكلى والرئتين والدماغ والشرايين.

الذئبة الحمامية الجلدية (CLE) تؤثر على الجلد.

مرض الذئبة لحديثي الولادة هو حالة نادرة في النساء الحوامل التي تسبب ولادة الطفل مع طفح جلدي، ومشاكل في الكبد، وأحيانا خلل في القلب.

الأعراض العامة لمرض الذئبة

الناس الذين لديهم مرض الذئبة غالبا ما تتطور أعراض مشابهة لتلك التي من الانفلونزا. يشعرون بالتعب الشديد. لديهم الصداع والحمى، ومفاصلهم تصبح منتفخة أو مؤلمة. لأن أعراض مماثلة يمكن أن تحدث مع أمراض أخرى، مثل التهاب المفاصل، فيبروميالغيا، ومشاكل الغدة الدرقية، يمكن أن يكون من الصعب تشخيص الذئبة. أعراضها غامضة هي أيضا لماذا يسمى الذئبة أحيانا "المقلد العظيم".

آلام وضعف في المفاصل

مرض الذئبة11

قالت مؤسسة لوبوس الأمريكية أن أكثر من 90 في المئة من المصابين بالذئبة يعانون من آلام وضعف في المفاصل. معظم هذا الانزعاج سببه الالتهاب الذي يسببه الذئبة. في كثير من الأحيان يشعر الناس بالألم والصلابة في المفاصل، وهو ما يسمى التهاب المفاصل الذئبة.

الذئبة يمكن أيضا أن يضعف العضلات، وخاصة في الحوض والفخذين والكتفين والأذرع العليا. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي المرض متلازمة النفق الرسغي، الأمر الذي يؤدي إلى الألم وخدر في اليدين والأصابع.

طفح جلدي على شكل قرص

مرض الذئبة12

الذئبة التي تؤثر على الجلد (CLE) يأتي في أشكال مختلفة، ويسبب أنواع مختلفة من الطفح الجلدي. يحدث الذئبة الديسكودي في الأشخاص الذين يعانون من مرض الذئبة الجلدي المزمن (CCLE). وتنتج طفح أحمر على شكل عملة، متقشرة على الخدين والأنف والأذنين. الطفح الجلدي لا حكة أو يصب، ولكن بمجرد أن يتلاشى، قد ترك الجلد بتغير لونها. إذا كان الطفح الجلدي على فروة الرأس، قد يحدث فقدان الشعر. في بعض الأحيان قد يكون فقدان الشعر دائم.

طفح على شكل حلقة

في الأشخاص الذين يعانون من الذئبة الجلدية تحت الحاد (SCLE)، الطفح الجلدي يبدو بقع حمراء متقشرة أو الأشكال الدائري. ويظهر هذا الطفح عادة على أجزاء من الجسم التي تتعرض لأشعة الشمس، مثل الذراعين والكتفين والرقبة والصدر والجذع. وجود سكل يمكن أن تجعلك أكثر حساسية للشمس، لذلك عليك أن تكون حذرا عند الخروج أو الجلوس تحت أضواء مشعة.

طفح الفراشة

امرض الذئبة14

عندما يشتعل الذئبة النظامية، قد تلاحظ طفح جلدي يشبه حروق الشمس على وجهك. هذا الطفح "فراشة" هو علامة على الذئبة الجلدية الحادة (ACLE). الطفح الجلدي مميز لظهوره مثل الفراشة: فهو ينتشر عبر الأنف والمراوح على كلا الخدين. هذا الطفح الجلدي يمكن أن يظهر أيضا على أجزاء أخرى من الجسم، وخاصة تلك التي تتعرض لأشعة الشمس، مثل الأسلحة والساقين والجذع. والطفح الجلدي أكل حساس جدا للضوء.

فقر دم

مرض الذئبة15

خلايا الدم الحمراء نقل الدم الغنية بالأكسجين من القلب والرئتين إلى بقية الجسم. في الذئبة، يمكن للجهاز المناعي أن يتلف خلايا الدم الحمراء السليمة. هذا يمكن أن يسبب حالة تسمى فقر الدم الانحلالي. وجود عدد قليل جدا من خلايا الدم الحمراء يمكن أن يؤدي إلى أعراض مثل التعب، وضيق في التنفس، والدوخة، ولون مصفر للجلد والعينين (اليرقان).

جلطات الدم

بعض المصابين بالذئبة لديهم مشكلة أخرى مع دمائهم. عادة، تشكل جلطات الدم عندما يكون هناك إصابة لمنع الجسم من النزيف أكثر من اللازم. في الذئبة، قد يحدث تخثر الدم، مما يسبب الجلطات لتشكيل حيث أنها ليست هناك حاجة. هذا يمكن أن يكون خطرا جدا، خاصة إذا كان الجلطة ينهار ويحصل على قدم في الأوعية الدموية في الرئتين والدماغ، أو أي جزء آخر من الجسم.

الأعصاب

مرض الذئبة16

الذئبة غالبا ما تهاجم الأعصاب، التي تحمل رسائل من الدماغ إلى بقية الجسم. هذا الضرر يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من الأعراض، بما في ذلك:

  • الصداع
  • الارتباك
  • مشاكل في الرؤية
  • تقلب المزاج
  • الدوخة
  • الخدران

عندما يهاجم الذئبة الأعصاب في اليدين والقدمين، فإنه يمكن أن يسبب ظاهرة رينود، والذي يسبب نصائح الأصابع أو أصابع القدم لتحويل الأحمر والأبيض، أو الأزرق. الأصابع والقدمين قد يشعرون أيضا خدر أو مؤلم ردا على البرد.

مرض الذئبة والرئتين

مرض الذئبة17

عندما يهاجم الذئبة الرئتين، فإنه يمكن أن يسبب صعوبة في التنفس. إذا أصبح الغشاء حول الرئتين ملتهبا (ذات الجنب)، فإنه يضع الضغط على الرئتين، مما يجعل التنفس مؤلمة. الذئبة يمكن أن يؤدي أيضا إلى ارتفاع ضغط الدم الرئوي، وهو شكل من أشكال ارتفاع ضغط الدم الذي الأوعية الدموية التي تربط القلب إلى الرئتين يثخن. لأن أقل الدم يمكن أن يسافر من القلب إلى الرئتين لالتقاط الأكسجين، والقلب لديه للعمل أكثر صعوبة للحفاظ على ما يصل

تراكم السوائل

مرض الذئبة18

من بين العديد من الأجهزة التي هجمات الذئبة هي الكلى، والتي عادة تعمل على تصفية الدم وإزالة النفايات من الجسم. وقالت مؤسسة لوبوس الأمريكية أن ما يصل إلى 40 في المئة من جميع المصابين بالذئبة وثلث جميع الأطفال المصابين بالذئبة سوف يتطورون إلى مضاعفات متعلقة بالكلى. كما ان تلف الكلى، السائل يبدأ في البناء في الجسم. واحدة من الأعراض الأولى لالتهاب الكلية الذئبة هي تورم بسبب تراكم السوائل في الساقين والكاحلين والقدمين.